رئيس مجلس الإدارة
مدحت بركات

"سيدة" سقطت بـ33 قضية نشل.. بنتها بتساعدها في "تقليب" الزبون

الإثنين 02/ديسمبر/2019 - 01:13 م
الطريق
نيفين مصطفى
طباعة

"اقلب القدرة على فمها، تطلع البت لأمها"، مثل شعبي ينطبق على حالة سيدة التي تملك سجلا حافلا بالإجرام يصل إلى 33 قضية نشل وسرقة، مكنها من أن تتربع على عرش الجريمة في منطقة الجمالية، ولم تخيب نجلتها أمل أمها فيها، وما أن اشتد عود الفتاة، حتى أصبحت الذراع اليمين لأمها في ارتكاب حوادث السرقة، ولأن الأم كبرت في السن فاقتصر دورها على أن "تغفل" الزبون، بينما تتولى الابنة "تقليبه".

وبعد صراع طويل مع رجال مباحث القاهرة، نجحوا أخيرا في القبض على المتهمة وابنتها، مسنة وابنتها أثناء "طلعة" لهما في منطقة الجمالية،  بعد أن تلقى اللواء نبيل سليم، مدير مباحث العاصمة، إخطارا من قسم شرطة الجمالية يفيد تلقيه بلاغا من محاسب بقيام سيدتين بمغافلته وسرقة مبلغ مالي قيمته 3 آلاف جنيه منه أثناء وجوده في شارع الأزهر، وبإجراء التحريات، وجمع المعلومات، ومن خلال فحص كاميرات المراقبة بالمنطقة محل الواقعة، أمكن التوصل إلى أن وراء ارتكابها كل من (م.ع) 34 سنة، بدون عمل، سبق اتهامها في عدد 7 قضايا، ووالدتها سيدة، 57 سنة، بدون عمل، سبق اتهامها في عدد 33 قضية سرقة متنوعة.

وعقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة اللازمة بأماكن ترددهما، تمكن ضباط وحدة مباحث القسم، وبصحبتهم القوة المرافقة من ضبطهما، وبمواجهتهما بالتحريات اعترفتا بارتكاب الواقعة، بأسلوب "الاحتكاك والمغافلة"، وبتطوير مناقشتهما للربط بينهما وبين القضايا المجهولة، أقرتا بتكوينهما تشكيلا عصابيا تخصص نشاطه الإجرامي في سرقات متعلقات المواطنين بذات الأسلوب، وأعترفا بارتكابهما 3 حوادث سرقة.

اقرأ أيضًا: مقتل عنصر إجرامي في تبادل لإطلاق النار بـ"السحر والجمال"

وبإرشادهما، تم ضبط مبلغ مالي قيمته 650 جنيها من متحصلات وقائع السرقة، وأقرا بتصرفهما بالبيع في حقيبة الملابس المستولى عليها لأحد الأشخاص بمنطقة سكنهما، وإنفاقهما باقي المبالغ المالية المستولى عليها على متطلباتهما الشخصية، وباستدعاء المجني عليهم تعرفوا على المتهمتين واتهموهما بالسرقة، وتحرر عن ذلك المحاضر اللازمة، وتولت النيابة العامة التحقيق.

بتوقيت القاهرة
الفجر
0.:38
الظهر
0.:38
العصر
0.:38
المغرب
0.:38
العشاء
0.:38