رئيس مجلس الإدارة
مدحت بركات
ads
ads
ads

من أرشيفهم الخاص.. اعترافات ضباط إسرائيل بعد سقوط خط برليف (صور)

الأربعاء 09/أكتوبر/2019 - 02:27 م
حرب أكتوبر 73
حرب أكتوبر 73
عواطف الوصيف
طباعة
يشهد اليوم التاسع من أكتوبر ذكرى إعتراف إسرائيل فقدان سيطرتها على خط بارليف، وبناءا عليه حرص "الطريق" على الكشف عن أبرز ما نوه عنه الأرشيف الخاص بقوات الاحتلال الإسرائيلي، لنكشف كيف عقب ضباط الكيان الصهوني عن هذه الخسارة التي تعرضوا لها.

نشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" أبرز ما جاء من تفاصيل في الأرشيف الخاص بقوات الإحتلال الإسرائيلي، والذي كان عبارة عن تاكيد من قبل مسئولين إسرائيليين سياسيون وعسكريون"، بأنه ومع فقدان السيطرة على خط برليف، زادت التخوفات من  مجئ نهاية دولتهم، لأنه وبحسب ما ذكر، يعد ما قامت به القوات المسلحة مفاجأة لم تكن متوقعة على الإطلاق، فهم لم يتمكنوا فحسب من افتحام  خط "بارليف"، بل تمكنوا أيضا من دخول الضفة الشرقية لقناة السويس، واستعادة شبه جزيرة سيناء. 

ونقلت الصحيفة العبرية عن أرشيف قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلسان رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي، الجنرال ديفيد أليعازر، أن بلاده "تخشى من الانسحاب وترك السلاح"، وترى الصحيفة أن مصر أثبتت كم كان يتمتع الكيان الصهيوني بغباء ليس له مثيل على حد قولها، حيث أنه وبحسب تقارير العسكريين الإسرائيليين، والتي تقدموا بها قبل يوم السادس من أكتوبر 1973، فقد أكدوا أنه من المستبعد جدا اندلاع أي حرب  بين مصر وإسرائيل.

وأوضحت الصحيفة العبرية أن القادة العسكريين حاولوا مساعدة جنودهم وضباطهم في أرض المعركة، بعد خسارتهم أمام الجيش المصري بالقول: "هذه المعركة من أجل أرض إسرائيل". 

وأكدت الصحيفة العبرية أن أرشيف الاحتلال الإسرائيلي يؤكد أن موشيه دايان، وزير الدفاع خلال فترة الحرب، تخوف وبقوة، من فناء دولته، وبقائها دون سلاح أو دون من يدافع عنها، ودون طائرات ودبابات، وخشي من أن يحيط العرب بإسرائيل من كل جانب. 

ويستلزم الإشارة إلى أن العنوان الرئيسي الذي عنون به هذا الجزء في أرشيف قوات الاحتلال الإسرائيلي كان: "العرب يحيطون بنا من كل جانب". 

اقرأ أيضا
جنرالات إسرائيل عن أبناء السويس: أبطال يشاد بجسارتهم
بتوقيت القاهرة
الفجر
0.:38
الظهر
0.:38
العصر
0.:38
المغرب
0.:38
العشاء
0.:38