رئيس مجلس الإدارة
مدحت بركات
رئيس التحرير
محمد توفيق
ads
ads
ads

في ثالث أيام العيد.. تفاصيل مقتل شاب وعشيقته بالبحيرة

الثلاثاء 13/أغسطس/2019 - 08:26 م
الطريق
شهاب الذقم
طباعة
في الساعات الأولى من الصباح الباكر، شعرت بحركة غريبة في بيتي.. بهذه الكلمات تحدث فلاح في قرية زاوية غزال التابعة لمركز دمنهور بمحافظة البحيرة عن الحادث المأساوي، الذي تسبب فيه اليوم الثلاثاء، بعد أن ذبح ابنته وعشيقها، بمساعدة نجله، بعد أن وجدهما متلبسين بالفعل الحرام داخل غرفة ابنته، وقاما بإلقاء جثتيهما في الشارع، وقاما بتسليم أنفسهما لقسم الشرطة معترفين بتفاصيل الجريمة كاملة.

وبحسب تفاصيل الواقعة، فإنه جرى نقل الجثتين لمشرحة مستشفى دمنهور العام، بعد انتداب فريق من النيابة العامة بمركز دمنهور لمعاينة مكان الحادث، وجرى انتداب فريق من الطب الشرعي لتحديد سبب الوفاة لاستخراج تصريح الدفن وتسليم الجثتين لدفنهما، وجار تحرير محضر بالواقعة للعرض على النيابة العامة لتولي التحقيقات.

وأدلى الأب المتهم بقتل ابنته بمساعدة نجله، بعد ضبطها في وضع مخل مع عشقيها داخل غرفة نومها بإحدى قرى مركز دمنهور بالبحيرة، باعترافات تفصيلية حول الجريمة، التي وقعت في ثالث أيام عيد الأضحى، وقال إنه قتل ابنته بمساعدة نجله انتقامًا لشرفه.

وأضاف في اعترافاته: "شعرت بوجود حركة غريبة في الساعات الأولى من الصباح، وصعدت إلى الطابق الأعلى، لأجد ابنتي في أحضان شاب داخل غرفة نومها، ما دفعني لتقييدها بالحبال بمساعدة نجلي، وأصدرت الأمر لابني الأكبر بذبح شقيقته والشاب لكنه رفض، فأمرت ابني الآخر بالقيام بتنفيذ الأمر، انتقامًا لشرف العائلة وبالفعل نفذ وقتل شقيقته والشاب".

وكان اللواء مجدي القمري، مدير أمن البحيرة، قد تلقى إخطارًا من اللواء محمد شرباش، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، بأنه تلقى بلاغًا من الرائد أحمد الشرقاوي، رئيس مباحث مركز شرطة دمنهور يفيد بمقتل شخصين بزاوية غزال بدائرة المركز.
القاهرة الطقس
بتوقيت القاهرة
الفجر
0.:38
الظهر
0.:38
العصر
0.:38
المغرب
0.:38
العشاء
0.:38