رئيس مجلس الإدارة
مدحت بركات
رئيس التحرير
محمد توفيق

"عبد الحكيم".. قصة منشد يعيش مع الأموات.. (فيديو)

الأربعاء 14/نوفمبر/2018 - 03:25 م
الطريق
تصوير: ولاء السيد
طباعة
هنا منطقة "عين الحياة" ، هذا هو الاسم الذي أُطلق على العشوائيات المقابلة للمقابر المتواجدة بعين الصيرة بمنطقة الخليفة والمقامة على أراضِ وقف مخصصة كـ"جبانات"، مستلهمين المثل الشعبي "الحي أبقى من الميت"، بينما يحيا أهلها في عِشش وغرف لا تتجاوز مساحة أغلبها الـ6 أمتار مما اضطرهم لبناء غرف معيشة لأولادهم فوق غرفهم "أوضة الابن اللي عايز يتجوز فوق أوضة أسرته".

أكثر من حوالي 200 أسرة تقاسموا المعيشة مع الأموات .. ورضوا بما كُتب لهم  هذا لسان حالهم ,  فالمكان ليس له علاقة باسم المنطقة فلا توجد هناك اي مقومات للحياة، ورغم ذلك لم يغضب منه سكانه، وعاشوا به على أمل أن يتغير الحال للأفضل.

ممرات تتسم بالضيق والطول، تلك الممرات تقودك رأساً من جانب البحيرة حتى وسط عزبة "عين الحياة" كما يطلق عليها أهلها, وما أن تصل لهناك، حتى تجد نفسك مُحاطًا بأعين جميع أهالي المنطقة الذي ينظرون لك باستغراب كونهم يحفظون بعضهم البعض عن ظهر قلب.

أمامك  مقام اولاد طابا.. او السبع اطبه , والذذي يعود اسمه لوجود  أشخاص مدفونين داخل مقبرة يقال انهم من نسل الحسين عليه السلام  .
 
بعد ان تتجول بين تلك العشش تجد أمامك "عشة" لا يتعدى مساحتها العشرون متراً لمجرد ان تراها تشعر وكأنها تطير مع اضعف موجة رياح تصبح عارية بلاسقف او ساتر لها .

داخل أحد الممرات المتواجد بين العشش والمقابر تجد "عشــة" المنشد احمد عبد الكريم تعدى من العمر الخمسن عامل يتخذ العشش داخل المقابر سكنًا له من حوالي 30 عامًا .

يعيش الشيخ "احمد" في مآساة حقيقية  داخل تلك العشش حيث لا يوجد كهرباء ولا صرف صحي ولا اي شئ يساعد على مقومات الحياة الطبيعية والبشرية .

لقبوه اقاربه وجيرانه بالشيخ نظرا لإتقانه الانشاد الديني و حيث يمتلك صوت نغم ورائع وله طريقة خاصة في تقديم الانشاد .

ويعيش على رزقه, حيث يقول الشيخ احمد أنه بنتظر من حين لآخر جلسات الذكر التى تقام احيانا  ليسترزق منها رغم قلة المال الذي يحصل عليه ولكنها تساعد .

كما يؤكد أنه يعيش أيذا على منا يُرزق به من زيارات الاهالي لذويهم المدفونين في المقابر والصدقات التى تأتي من حين لآخر .

وأشار الشيخ أحمد أنه باع السرير الذي ينام به وايضا ثلاجته لدفع رسوم الحصول على شقة بحي الاسمرات ولم يحصل عليها حتي الان .

لذلك طالب "احمد" الرئيس عبد الفتاح السيسي بالتدخل لإنقاذ سكان المنطقة بالكامل مشيدا بدور السيسي في الاونة الاخير في مساعد الالاف من الاسر في حصولهم على اماكن للمعيشة الكريمة .

القاهرة الطقس
بتوقيت القاهرة
الفجر
0.:38
الظهر
0.:38
العصر
0.:38
المغرب
0.:38
العشاء
0.:38