رئيس مجلس الإدارة
مدحت بركات
رئيس التحرير
محمد توفيق

في ذكرى وفاته.. الشيخ كشك "كوميديان المنابر".. أم كلثوم ثروة قومية لا تشتكوها.. وعبدالحليم بيمسك الهوا بإيديه (فيديو)

الخميس 06/ديسمبر/2018 - 03:13 م
الشيخ كشك
الشيخ كشك
محمود الصادق
طباعة

تحل اليوم 6 ديسمبر، ذكرى وفاة الشيخ عبدالحميد، أو "فارس المنابر" كما أطلق عليه، حيث قدم أكثر من من 2000 خطبة مسجلة على مدار أربعين عام دون أن يخطئ مرة واحدة في اللغة العربية، وعرف بوجهه الضحوك والصوت الجهوري.


واتسمت خطب الشيخ عبدالحميد كشك، بالعفوية والتلقائية في الحديث، ويسرد "الطريق" في هذا التقرير تفاصيل من حياة "الشيخ الضرير"، وأبرز "إفيهاته" التي أثارت الجدل .

 

نشأته

ولد "كشك"، في مركز شبراخيت بمحافظة البحيرة، يوم 10 مارس 1933، وحفظ القرآن وهو دون العاشرة من عمره، ثم التحق بالمعهد الديني بالإسكندرية، ثم عين معيدًا بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر بالقاهرة عام 1957م، ولكنه لم يقم إلا بإعطاء محاضرة واحدة للطلاب بعدها رغب عن مهنة التدريس في الجامعة، حيث كانت روحه معلقة بالمنابر التي كان يرتقيها منذ الثانية عشرة من عمره.


وكان "كشك" مبصرًا إلى أن بلغ سنه الثالثة عشرة ففقد إحدى عينيه، وفي سن السابعة عشرة، فقد العين الأخرى، وكان كثيرًا ما يقول عن نفسه، كما كان يقول ابن عباس: إن يأخذِ الله من عينيّ نورهما    ففي فؤادي وعقلي عنهما نورُ.


اعتقالات كشك

اعتقل كشك عام 1965، وظل بالمعتقل لمدة عامين ونصف، تنقل خلالها بين معتقلات طرة وأبو زعبل والقلعة والسجن الحربي، ورغم ذلك احتفظ بوظيفته إمامًا لمسجد عين الحياة، واعتقل مرة أخرى عام 1976، وخاصة بعد معاهدة كامب ديفيد.


كما تم القبض عليه في عام 1981، مع عدد من المعارضين السياسيين ضمن قرارات سبتمبر الشهيرة، بعد هجوم السادات عليه في خطاب 5 سبتمبر 1981.

 

القذافي .. "أنا ربكم الأعلى"

ونقد الشيخ كشك تمجيد الحكام العرب، التي تصل بهم إلي قول "أنا ربكم الأعلى" وفقا لقوله بأحد الفيديوهات التي نقد بها الرئيس الليبي الراحل، معمر القذافي، وظل ينصحهم طوال الفيديو بتقوى الله، وتذكر الموت، والقبر.

 

كشك يسخر من تمثال أم كلثوم

وتحدث كشك، في أحد خطبه عن كلب أم كلثوم الذي قام بـ"عض" أحدهم وأن ذلك الشخص ذهب ليشكوها، فقيل له أن أم كلثوم ثروة قومية لا يجب شكواها"، كما سخر من أم كلثوم عند علمه بأن هناك ترتيبات لكشف الغطاء عن تمثال لها في مدينة المنصورة، وتعجب وقتها من تكلفة التمثال التي وصلت إلي 12 ألف جنيه علي حد قوله، واعترض وقتها أيضا على فكرة التماثيل في حد ذاتها"، وقال أيضاً عن شريفة فاضل "دا لا هية شريفة ولا أبوها فاضل".



عبد الحليم بيسمك الهوا بإيديه

وسخر كشك من أغنية "رسالة من تحت الماء" لعبد الحليم حافظ وقال عنها: "الحمد لله الذي جعل في أمة محمد صلى الله عليه وسلم، من يتنفس تحت الماء"، وكان له تعليق آخر علي أغنية "ماسك الهوا" يقول فيه "عبد الحليم بيمسك الهوا بإيديه"!، وتحدث عن احتفال القاهرة بعبدالحليم الذي فاق احتفال الأمة بـ النبي صلي الله عليه وسلم، علي حد قوله، ووصفه بالمطرب المراهق العجوز، في حديثه خلال أحد الفيديوهات، واستغرب الشيخ كشك من الحفاوة بعدالحليم حافظ الذي لم يأت بمفاتيح القدس، وقال عن الأمة إنها تلهو وشعبها يلعب.

 

فايزة أحمد .. والقمر على الباب

ولم يترك الشيخ كشك، الفنانة فايزة أحمد، حيث علق علي أغنية "ياما القمر ع الباب"، قائلًا: "شفتم عمركم القمر بيبقى عطشان؟.. ياما القمر على الباب، والأخري تقول روسيا طلعت القمر، وأمريكا طلعت القمر، وإحنا القمر بتاعنا علي الباب، ومش عارف إمتي بقي راح يسيب الباب؟.

 

مصطفى محمود

وعلق  أيضًا، علي الدكتور مصطفى محمود، قائلًا: "لا تسمعوا لكلام مصطفى محمود واسمعوا لكلام المصطفى المحمود".

 

وراء كل رجل فاشل إمراة

وكان مهاجما للمرأة في العديد من خطبه ومن الجمل الشهيرة له في هذا السياق "ابحثوا وراء كل فاشل تجدوا إمراة".

القاهرة الطقس
بتوقيت القاهرة
الفجر
0.:38
الظهر
0.:38
العصر
0.:38
المغرب
0.:38
العشاء
0.:38